ولعت بين ممثلة لبنانية ونائب سوري نريد أموالنا يا قنبض


blog post


كتبت صحيفة "الأخبار" تحت عنوان "دارين وزملاؤها: أين مالنا يا قنبض؟": "رغم انتهاء تصويره قبل أشهر وعرضه على قناة "Bein دراما" القطرية أخيراً، لا تزال مجموعة من الممثلين الذين شاركوا في مسلسل "فرصة أخيرة" (تأليف فهد مرعي وإخراج فهد ميري) ينتظرون الحصول على باقي مستحقاتهم من العمل الذي أنتجته شركة "قبنض" (محمد قنبض).

إنتظر الفنانون أشهراً كي يرفعوا صوتهم في وسائل الاعلام، لكن الصمت لم يجد نفعاً، فقرروا التحدث علّهم يمارسون ضغطاً على المنتج الذي هو أيضاً عضو في مجلس الشعب السوري. في التفاصيل، أن الممثلة دارين حمزة والممثل السوري محمد الأحمد والمخرج فهد ميري، لم يحصلوا على كامل أتعابهم من المشروع الذي بدأ تصويره عام 2017.

ويرفع الثلاثي صوتهم عالياً، مطالبين بالحصول على كامل أتعابهم. في هذا السياق، تلفت حمزة في اتصال مع "الأخبار" إلى أن التأجيل والمماطلة هما الأسلوب الذي يتبعه قنبض عند المطالبة بمستحقاتها المالية. وتشرح "تمّ تأجيل مستحقاتنا نحو عشرة أشهر.

حصلنا على جزء من أتعابنا، لكن تبقّى جزء لم نتمكّن من الحصول عليه بعد".

وعما إذا كانت الممثلة اللبنانية قد تعاونت سابقاً مع قنبض، تجيب بأنه لم يسبق لها أن قدمت أيّ أعمال مع المنتج السوري، وخلال تواجد الأخير في بيروت وقعت عقد العمل معه وإلتزمت بكامل بنوده. من جانبه، ينكر محمد قنبض كلام دارين جملة وتفصيلاً، بل يذهب في حديثه لـ"الأخبار" إلى مكان آخر غير دفع المستحقات. يقول "إن الكلام الذي ينشر في بعض وسائل الاعلام ليس صحيحاً، وسأرفع دعاوى قضائية ضد وسائل الاعلام".

  • شاركي هذا الخبر



المزيد من المنشورات