هذا ما حدث بالضبط وتسبب في منع عرض حلقة فيفي عبده مع وفاء الكيلاني


blog post


حالة من الجدل صاحبت إلغاء عرض حلقة فيفي عبده  في برنامج "تخاريف" مع الإعلامية وفاء الكيلاني ، لتنطلق موجة من التسريبات التي تحاول كشف ما وقع بالضبط وأدى لهذا الأمر.

 

وتبين أن حلقة فيفي عبده مع وفاء الكيلاني في "تخاريف" لم تلغ أو تمنع عرضها كما أشيع، وكل ما في الأمر أنه تم تأجيلها حتى يوم الغد الإثنين 31 ديسمبر لتعرض تزامناً مع رأس السنة، بحسب نواعم.

 حيث وجد القائمون على البرنامج أن عرض حلقة فيفي عبده في هذا التوقيت سيكون مناسباً خاصة لأنها ملت الأجواء فرحة وبهجة، لتكون حلقتها سهرة ممتعة لجماهير الوطن العربي.

 

كانت هناك موجة من التسريبات التي انطلقت مع عدم عرض حلقة فيفي عبده، رغم إعلان القناة عليها، لتفيد تقارير أن سبب منع العرض هو أن خلافاً وقع بين وفاء الكيلاني وإدارة MBC بسبب تعاقد المذيعة المصرية مع قناة DMC.

وأوضحت التقارير أن المفاوضات بين قناة DMC والإعلامية المصرية قد تكللت بالفعل بالنجاح، حيث سبق وأن تم التفاوض معها عام 2016، ثم توقف المشروع إلى أن تجدد مؤخرًا في سرية تامة، حيث رفضت الأخيرة الإفصاح عن التفاصيل حالياً حتى تقوم بإخبار مسؤولي قناة MBC مصر التي ستغادرها فور انتهاء عرض برنامج "تخاريف".

ويعتقد البعض أن إلغاء عرض حلقة فيفي عبده وإعادة عرض حلقة نانسي عجرم بدلاً منها، سببه أن القناة علمت بالفعل بشأن نية وفاء الكيلاني في مغادرتها ولذلك اتخذت القرار المفاجئ الذي أصاب الجمهور بالدهشة والحيرة.

  • شاركي هذا الخبر



المزيد من المنشورات