من بينها الإذلال.. تعرّفي إلى علامات العلاقة المدمّرة نفسيّاً


blog post


قد يقع الطرفان فريسة علاقة مؤذية، نتيجة للسلوكيات المختلفة التي يتمتع بها الثنائي، ويمارسونها بدرجات متفاوتة. فإذا كنتِ في علاقة ولا تستطيعين تقييمها، فإليكِ العلامات التي تدل على أن هذه العلاقة تدمّرك نفسياً:

 

الإنتقاد 

إن كان الانتقاد مستمراً، ويزيد الوضع سوءاً، أو كان يُقدّم بطريقة لاذعة وجارحة، فهذا يسبب تدمير ثقتك بنفسك على المدى البعيد، ودليل على أنكِ في علاقة مؤذية.

 

الإذلال

من الجيد أن تتمتع العلاقة بين الزوجين بالمرح وتبادل المزاح، ولكن هناك فرق بين المزاح، وبين الإهانة والإحراج. فإن لاحظتِ أن زوجك يتعمّد إهانتك وإحراجك في البيت أو أمام أي شخص، فإن هذا نوع من الإساءة العاطفية، ويجب ألا تسمحي بإهانتك وإضرارك نفسياً.

 

التجاهل

من أبشع أنماط سوء المعاملة هو التجاهل، وقد يؤدي ذلك الى سوء حالتكِ النفسية. وكذلك فإنّ المعاملة الصامتة أيضاً هي شكل من أنواع التجاهل، ويستخدمها الشخص لتعمّد إيذاء الطرف الآخر وعقابه بالتجاهل والإذلال.

 

التهديد

هذا أحد أشكال الإساءات التي تضرك نفسياً، فشريكك يهددك طول الوقت بأنه سيتركك، أو سيلحق بكِ الأذى، وهذا ما يدمرك نفسياً على المدى الطويل.

 

السيطرة

إن لاحظتِ أن زوجك يتحكّم بجميع تفاصيل حياتك، عملك، مقابلاتك، كيفية إنفاق مالك، فهذا السلوك يفقدك القدرة على اتخاذ القرار، كما أنه يشعرك بالعجز فيما بعد، وبالتالي تفقدين الثقة بنفسك

  • شاركي هذا الخبر



المزيد من المنشورات