صور كشفت سر نجاة داليا البحيري من الهجوم رغم ارتدائها فستان رانيا يوسف


blog post


تعرضت الفنانة رانيا يوسف لهجوم عنيف على إثر فستانها الجريء في حفل دير جيست Dear Guest، بينما نجت الفنانة داليا البحيري من الانتقادات رغم ارتدائها لنفس الموديل.

 

ومع تداول صور فستاني رانيا يوسف وداليا البحيري، نجد أن الأولى وقعت في أخطاء في إطلالتها جعلتها مادة للانتقادات في حين حافظت الأخيرة على هيئتها فلم يمسها الهجوم.

من الأخطاء التي وقعت رانيا يوسف في إطلالتها وتسببت في انتقادها بعنف، هو أن الجزء العلوي من جسمها بدا مترهلاً، خاصة وأنها لم تحسن اختيار حمالة الصدر الملائمة لقماش الفستان، بينما بدا الفستان ملائماً من جزئه العلوي مع قوام داليا البحيري.

 

وضعت رانيا يوسف لمساتها الخاصة على الموديل، من خلال ارتدائها لحزام لإبراز خصرها، إلا أنه سلط الضوء على بروز منطقة البطن، كما أن الفستان لم يكن بحاجة إلى حزام من الأساس، وهو الأمر الذي تفادته داليا البحيري فأطلت دون إضافات على الفستان.

حرصت رانيا يوسف على مداعبة المصورين فكشفها تفاصيل فستانها الجريء وأن به بطانة عبارة عن شورت، في حين لم تبرز داليا البحيري أي تفاصيل لفستانها فلم يتم ملاحظة الشقين الموجودين به من الأساس.

الجدير بالذكر أن رانيا يوسف وداليا البحيري أطلتا بفس الفستان في حفل دير جيست ولكن مع اختلاف ألوانهما.

 

  • شاركي هذا الخبر



المزيد من المنشورات